بواسطة

اكتب موضوعا ابين فيه ما احب ان اقرأه من الكتب مبينا اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا ؟ حلول من من كتاب اللغة العربية للصف السابع الفصل الاول 
موضوع ابين فيه ما احب ان اقرأه من الكتب مبينا اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا 
موضوع تعبير عن ما احب ان اقرأه من الكتب مبينا اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا 
موضوع عن اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا 

جواب السؤال هو

أهمية المكتبة 

اكتب موضوعا ابين فيه ما احب ان اقرأه من الكتب مبينا اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا

تنمية الثقافة 

لا يمكن إنكار دور المكتبة في تنمية الحالة الثقافة لدى الناس، إلَّا أنّ للمكتبات اليوم دورٌ أكبر بكثير من السابق، فبسبب تنوّع وتطوّر وسائل نقل المعرفة، تطوّرت المكتبات أيضاً وبشكل كبيرٍ جداً وغير مسبوق، وللمكتبات أهمية كبيرة جداً تتلخص فيما يلي:
دعم القراءة

 المكتبة هي مكان القراءة الأول، فكل عُشَّاق القراءة يمكنهم الذهاب إلى المكتبة واستعارة الكتب التي يرغبون في قراءتها، بدلاً من شرائها بأسعار مرتفعة وباهظة.

البحث والدراسة

المكتبة هي الملاذ الأول والأخير للباحثين والدارسين، فهي بيت البحث العلمي، فكل طلاب البحث العلمي مهما كان مجال البحث يلجؤون إلى المكتبات وبشكلٍ كبيرٍ جداً نظراً إلى كون هذه المكتبات تحتوي على العديد من الكتب الهامة والحيوية وفي كافة أصناف العلم وأنواعه ومجالاته، الأمر الذي يمكِّن الباحثين من الحصول على المراجع بكل سهولة ويسر ودون أن يتكلفوا تكاليف مادية عالية ومرتفعة.

تشجيع القراءة المجانية

تتطلع المكتبات اليوم لدور أكبر من مجرّد تشجيع القراءة المجانية لكافة أفراد الشعب، فهناك مكتبات منتشرة حول العالم لها أدوار في مجالات أخرى عديدة ومتنوعة، فنجد أنّ بعض المكتبات تحتوي إلى جانب الكتب على العديد من التحف الفنية الجميلة والنادرة، من هنا فالمكتبات تعتبر أيضاً وفي بعض الأحيان متاحف فنية. كما وتُعقد في المكتبات العديد من الندوات، والمؤتمرات، والجلسات النقاشية في المواضيع المختلفة. أيضاً ففي بعض المكتبات ربما تجد أيها المرتاد، أماكن خاصة لعرض الأفلام، ومنصّات لإلقاء المحاضرات المختلفة وفي المجالات المتنوعة

المكتبات العامة :

يُمكن تعريف المكتبات العامة بأنها مؤسسات تعليمية ثقافية تثقيفية فكرية، يتم إنشاؤها بواسطة الجهات الحكومية في الدولة، وتُموّل من الميزانية العامة للدولة. وتحفظ المكتبات التراث الإنساني والفكري والثقافي،[١] وتعتبر المكتبات العامة ظاهرة أصيلة في الحضارة الإسلامية والعربية، وتُعبّر عمّا وصلت إليه الأمة الإسلامية من حضارة ورقي؛ حيث أقيمت المكتبات العامة في المساجد والكنائس، وخير مثال على المكتبات العامة في الحضارة العربية الإسلامية هي مكتبة بيت الحكمة. وفي عصرنا الحالي أصبحت المجتمعات الغربية هي من تقود التقدم الحضاري والفكري، واعترف الغرب بحق المواطن في المعرفة والثقافة؛ حيث تم إنشاء العديد من المكتبات العامة كخدمة أساسية وحق للمواطن ولا تقل أهمية عن حق التعليم والصحة، وعملت على تطوير المكتبات العامة لتصبح مراكز شاملة ومتكاملة تضم العديد من الخدمات بجانب الخدمات المعروفة للمكتبات العامة، كمراكز تدريب تكنولوجيا المعلومات والإنترنت، ومكان لعقد الندوات والأنشطة الفنية والترويحية. وقد اكتسبت المكتبات العامة صفة العمومية لسببين رئيسين، وهما

المكتبة الشخصية (الجمع: مَكَاتِب الشَخْصِيَّة) هي ضرورة يمتلكها بعض الأفراد، ولكن أدى بعضها دورا مهما في إثراء الحياة الثقافية والفنية والفكرية لأصحابها والمحيطين بهم فثقفت كثيرا منهم ثقافة ذاتية منظمة جعلتهم في مصاف المتخصصين وأبرز مثل لذلك هو (الاستاذ مصطفى صادق الرافعي) الذي أصيب بالصمم فعكف على مكتبة والده حتى خرج منها وهو يقف في صفوف المتخصصين في علوم اللغة والأدب.

والمكتبة الشخصية تعتبر من أهم أنواع المكتبات لأن وجودها في المنزل يخلق جوا ثقافيا لأفراد المنزل وهي تعمل على غرس حب القراءة في أفراد المنزل ولذلك فهي تستحق منا الاهتمام الدائم لأنها من الضروريات اللازمة لكل منزل فنجد من الناس من يمتلك في منازلهم غرفا كاملة يخصصونها للكتب، ومنهم أيضا من يحتفظ بالكتب في غرفة بسيطة أما الذين لا تسمح ظروفهم بتخصيص غرفة للكتب فيحاولون إيجاد مكان لها في أي زاوية من المنزل، وصفوف الكتب في أي غرفة على اختلاف ألوانها وأحجامها تثير في النفس شعورا بالارتياح ولذلك فنجد أن المنزل الذي يحوى ضمن ردهاته غرفة للمكتبة الشخصية فهو المنزل الأمثل الذي يفخر به المجتمع ويكون رمزا لتقدم الأمة ورقي المجتمع.

والمكتبة الشخصية ليست مجرد مجموعة من أوعية المعلومات توضع في المنزل أو مكتب فرد ما، ولا تستخدم فتصبح مجرد ديكور بالمنزل أو شيئا مكملا لزينة المنزل أو مكتب صاحبها، وإنما أهم شيء في المكتبة الشخصية – سواء أكانت مفهرسة أو لا، منظمة بطريق من طرق الترتيب المعروفة أو منظمة بطريقة يبتدعها صاحبها – هو الاستخدام من جانب صاحب المكتبة أو من جانب أصدقائه وأقاربه.

  • عمومية المقتنيات: أي إن مقتنيات المكتبة العامة غير مخصصة لمجال أو علم معيّن، بل هي عامة وتشمل العديد من الموضوعات المتنوعة والمختلفة. 
  • عمومية المستفيدين: أي إن المكتبات العامة تستهدف جميع فئات المجتمع سواء كان ذكراً أم أنثى، فقيراً أم غنياً، أبيض أم أسود؛ لهذا يُطلق على المكتبات العامة جامعة الشعب.

وظائف المكتبات العامة 

تتعدد مهام ووظائف المكتبات العامة، ونذكر أهمها فيما يأتي:

  • الوظيفية التثقيفية: فالمكتبات العامة توفر كمية هائلة من مصادر المعلومات، وتُساعد هذه المعلومات أفراد المجتمع على تطوير مهاراتهم وتنمية ثقاتهم. 
  • الوظيفية التعليمية: حيث تلعب المكتبات العامة دوراً هاماً وفعّالاً في توفير المعرفة لمختلف فئات المجتمع، حيث تُزوّد الأطفال بالخدمات الخاصة بالتعليم ما قبل المدرسة، بالإضافة إلى تقديم المعلومات والخدمات التعليمية للكبار. 
  • الوظيفة الإعلامية: إذ تتوفر في المكتبات العامة وسائل ثقافية وإعلانية مناسبة من شأنها تقديم المعرفة للزوار والإجابة عن جميع استفساراتهم، مثل النشرات، والكتب، ومطويات ورقية. 
  • الوظيفية الترويحية: فالمكتبات العامة تحتوي على مصادر معلومات يُمكن رُؤيتها وقراءتها بهدف المرح والتسلية ولتقضية أوقات الفراغ بطريقة فعّالة وهادفة. 

أهداف المكتبات العامة 

توجد العديد من الأهداف التي تُعنى بها المكتبات العامة في المجتمع، وأهم هذه الأهداف هي:

تشجيع التعليم المستمر والحد من مشكلات التعليم غير النظامي لدى البالغين والأطفال، من خلال تقديم الأساليب والوسائط التي تُساعدهم على تنمية مهاراتهم وتطوير الجانب العلمي لديهم. 

تطوير المعرفة لدى أفراد المجتمع وتنمية معلوماتهم في جميع فروع المعرفة، بالإضافة إلى رفع نوعية البحث العلمي وتشجيع الباحثين على تطوير مهاراتهم. 

تأكيد مبدأ تكافؤ الفرص بين أفراد المجتمع، وعدم التمييز بينهم. 

توفير البيئة المناسبة لدعم النشاطات المختلفة سواء كانت نشاطات اجتماعية أو تربوية أو علمية.

تحقيق الرفاه الاجتماعي من خلال توفير فرص للاستثمار الإيجابي للوقت. تنمية الهوايات وتعزيز روح الإبداع لدى أفراد المجتمع، بالإضافة إلى تنمية الذوق السليم وصقل المواهب لديهم. مُساعدة أفراد المجتمع على مواكبة الأحداث الجارية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

المكتبات الخاصة ( الشخصية )

اكتب موضوعا ابين فيه ما احب ان اقرأه من الكتب مبينا اهمية المكتبات العامة او الخاصة في ثقافتنا وعلومنا

مفهوم المكتبات الشخصية :

المكتبة هي المكان الذي يتواجد بهِ طلاب العلم والمثقفين وهي مكان القراءة الأول، وهي تهدف إلى جمع مصادر المعلومات والبيانات المختلفة، وهناك عدة تعريفات للمكتبات الشخصية وسوف نأتي فيما يلي على أهم تلك التعريفات:

(فقد عرف هارود) المكتبة الشخصية بأنها" المكتبة التي يمتلكها الفرد وكذلك يمتلكها فئات من الناس أو النادى أو مؤسسة أخرى حيث العامة ليس لهم الحق في الدخول إليها إلا بإذنه".

فالتعريف السابق يبين أن المكتبة الشخصية هي التي يمتلكها الفرد وهذا ما سوف أتناوله في هذه الرسالة أما التي يمتلكها فئات من الناس مثل النادي أو المؤسسة فلا تدخل ضمن نطاق الرسالة وكذلك يؤكد التعريف على أن من صفات المكتبة الشخصية أنها غير مفتوحة للعامة وهذا ما يميزها عن المكتبات الأخرى.

وقد عرف (سيد حسب الله، أحمد محمد الشامي) المكتبات الشخصية بأنها "مكتبة خاصة. مكتبة يمتلكها الفرد. تطلق كذلك على المكتبة التي تملكها جمعية أو نادى والتي لا يستخدمها غير الأعضاء ولا تموّل بأموال عامة".وهذا التعريف مترجم من تعريف "هارود" للمكتبات الشخصية ولكن زادا عليه بان المكتبة الشخصية تمول بأموال خاصة أي بأموال صاحبها حيث أنه يقوم بتزويدها بالكتب عن طريق الشراء.

أما تعريف الدكتور شعبان خليفة للمكتبات الشخصية بأنها "مكتبة الفرد، يقيمها في منزله أو مكتبه أو صالونه، وتتلون عادة بلون اهتماماته ورغباته وظروفه الشخصيـة ".وهذا التعريف يركز على أن المكتبة الشخصية توجد في منزل الشخص أو مكتبه أو صالونه وإن مجموعات المكتبة الشخصية لفرد ما تتغير على حسب تخصص الشخص وميوله واهتماماته.

مملكة نيوز ، حيث تجد اجابات المناهج التعليمية العربية والسعودية والالعاب و يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها
...